آخر تحديث  السبت 23 09 2017 06:36
أخترنا لكم
مقالات
الأكثر زيارة
هنا عدن - متابعات
مظاهرات في الكويت نصرة لحلب طالبت بتسليح “الجيش الحر” (صور)
خرج عدد من المواطنيين في دولة الكويت اليوم، الأربعاء 14 كانون الأول، بعدة مظاهرات أمام السفارة الروسية للتنديد بالمجازر التي يتعرض لها المدنيين في مدينة حلب، وطالبت بتسليح “الجيش الحر”. وحملت المظاهرات شعار “حلب تحترق”، ونظمت المعارضة الكويتية التي كانت من ضمن المتظاهرين مهرجانًا خطابيًا طالب خلاله نواب سابقون “بيوم غضب عالمي من أجل حلب، ورفع الظلم عن أهلها”. وتتعرض الأحياء الشرقية من مدينة حلب، لاجتياح عسكري من قبل قوات الأسد والميليشيات المساندة له، بدعم جوي روسي، ما أدى إلى وقوع مجازر بحق الأطفال والنساء، عدا عن حالات الإعدام الميداني التي قامت فيه الميليشيات الشيعية في الكلاسة وبستان القصر. وأُطلق هاشتاغ مساء أمس الاثنين على “تويتر”، للخروج بمظاهرات تحت وسم “مليونية أهل الكويت”، للوقوف مع الأهالي في مدينة حلب. وكانت الكويت طلبت اليوم عقد دورة للجامعة العربية على مستوى وزراء الخارجية العرب، الاثنين المقبل، لبحث الأوضاع في المدينة. وتصدرت مأساة المدنيين في مدينة حلب، عناوين الصحف الكويتية (الرأي، الأنباء، القبس، الجريدة، السياسة)، والتي جاء الخبر الرئيسي في معظمها عن القتل والدمار في المدينة، و”حلب وصمة عارنا”. وخرجت عدة مظاهرات في بلدان دولية وعربية، طالبت بالتحرك لوقف المجازر، والضغط على نظام الأسد وروسيا لإيقاف الهجمات الجوية على المدنيين. واستهدف الطيران الحربي الروسي، بعدة غارات جوية والقنابل العنقودية الأحياء السكنية في أحياء حلب الشرقية المحاصرة، بعد انهيار الاتفاق الذي توصلت إليه روسيا وتركيا، والذي كان يقضي بخروج المدنيين والمقاتلين إلى مدينة إدلب وريف حلب الغرب

إضافة تعليق
الأسم
الموضوع
نص التعليق