آخر تحديث  الاربعاء 23 08 2017 18:56
أخترنا لكم
مقالات
الأكثر زيارة
الرئاسة اليمنية ترحب بإعلان الإدارة الأمريكية مواصلة تعاونها مع الحكومة الشرعية ‏ورفضها التدخل الإيراني
رحبت الرئاسة اليمنية بالإعلان الصادر مؤخراً عن البيت الأبيض الذي جدد التأكيد على ‏مواصلة التعاون مع الحكومة الشرعية وتعزيز العلاقات الدبلوماسية معها وإدانة ورفض التدخل ‏الإيراني السافر في الشأن اليمني. وأعرب نائب الرئيس اليمني الفريق علي محسن صالح خلال لقائه اليوم في مدينة الرياض ‏القائم بأعمال السفير الأمريكي لدى اليمن ريتشار رايلي عن تقديره للإعلان الأمريكي ومواقف ‏الولايات المتحدة الثابتة في دعم الشرعية ورفض الانقلاب وأطْلع الفريق محسن السفير الأمريكي على الجهود التي تبذلها الحكومة بدعم كبير من دول ‏التحالف بقيادة المملكة العربية السعودية في محاربة الإرهاب والنجاحات التي تم تحقيقها في هذا الصدد ‏والمتمثلة في استعادة مناطق كانت تحتلها العناصر الإرهابية ودك أوكارها في مختلف المناطق ‏وملاحقتها ونجاح الأجهزة الأمنية في إحباط الكثير من العمليات الإرهابية. وشدد نائب الرئيس اليمني وفقا لمًا أوردته وكالة الأنباء اليمنية الرسمية على ضرورة إسقاط ‏الانقلاب الذي يغذي أعمال الإرهاب وأهمية استعادة الدولة القادرة على بسط الأمن والاستقرار ‏لحماية اليمنيين ومصالح دول الإقليم والعالم. ‏ وجدد الفريق محسن حرص القيادة السياسية على استعادة الدولة وإنهاء الانقلاب وإحلال السلام ‏وفق مرجعيات المبادرة الخليجية وآليتها التنفيذية ومخرجات مؤتمر الحوار الوطني وقرار ‏مجلس الأمن الدولي رقم 2216 بما يحقق آمال اليمنيين في مستقبل آمن ومزدهر في ظل الدولة ‏الاتحادية المكونة من ستة أقاليم، مشيداً بجهود التحالف العربي لدعم الشرعية.‏ ولفت المسؤول اليمني الانتباه إلى العراقيل التي يضعها الانقلابيون في طريق استئناف العملية ‏السياسية ومن ضمنها تصعيدهم العسكري المتواصل واستهداف الملاحة الدولية والممرات ‏المائية وإطلاق المقذوفات بشكل عشوائي صوب المدنيين في تعز وغيرها وباتجاه مناطق على ‏الحدود مع المملكة العربية السعودية واستمرار تدفق الأسلحة المهربة من إيران بطرق مختلفة.‏ من جانبه جدد القائم بأعمال السفير الأمريكي دعم بلاده للشرعية وإدانتها ورفضها لعمليات ‏تهريب السلاح من إيران للحوثيين, مثمناً خطوات الحكومة في أداء مهامها والوفاء بالتزاماتها ‏المالية تجاه اليمنيين.‏ وأكد المسؤول الأمريكي رغبة الولايات المتحدة تعزيز مجالات التعاون وتطويرها وتنسيق ‏جهود مكافحة الإرهاب مع اليمن.
إضافة تعليق
الأسم
الموضوع
نص التعليق