آخر تحديث  الاثنين 23 10 2017 01:33
أخترنا لكم
مقالات
الأكثر زيارة
هناعدن:خاص
مسؤل بالحكومة يرد على تساؤلات ابناء تعز بشأن المرتبات و يزف بشرى سارة

قال السكرتير الصحفي لرئاسة الوزراء غمدان الشريف ان الحكومة الشرعية وجهت بصرف مرتبات موظفي محافظة تعز قبل اسبوعين

واضاف الشريف في مداخلة هاتفية مع قناة بلقيس الفضائية ان رئيس الوزراء وجه قبل اسبوعين بصرف كامل مرتبات المدنين في الجهاز الاداري لمحافظة تعز وان وزارة المالية اعلنت قبل يومين على لسان نأئب الوزير انها ستتولى تحويل المرتبات للمحافظة.

واكد الشريف ان مرتبات موظفي تعز ستصرف قبل عيد الفطر المبارك بإذن الله وبناءا على توجيهات رئيس الجمهورية و رئيس الوزراء سيكون صرف مرتبات بشكل مستمر و منتظم ابتداء من هذا الشهر ، مشيرا في ذات الوقت ان الحكومة قامت بصرف مرتبات موظفي التربية في المحافظة قبل اشهر.

وتعليقا على المظاهرات التي دعت اليها بعض الأطراف في تعز قال الشريف ان تعز الحالمة والصادقة تقاتل من اجل مشروع كبير ومن اجل الجمهورية والوحدة وبعض الاخطاء الشخصية والدعوات الفردية لا تعبر عن المشروع الذي يتطلع الية ابناء تعز ، مؤكدا ان الشرعية تقف بحانبهم ولن تخذلهم رغم كل الصعاب والمعوقات التي تواجهها.

واضاف الشريف ان الحكومة تدفع 37 مليار ريال شهريا مرتبات الجيش و الامن والتي احيل صرفها لوزارة الدفاع و يشرف على صرفها نائب رئيس الجمهورية الفريق الركن على محسن صالح ، و ايضا اوفت الحكومة بمستحقات الطلاب اليمنيين المبتعثيين في الخارج

وحول توجيهات رئيس الوزراء بصرف مرتبات الموظفين في جميع المحافظات بما فيها الواقعة تحت سيطرة الانقلاب أكد غمدان الشريف انه تم ارسال 12 مليار ريال الى هذة المحافظات وأن رئيس الوزراء وجه خطاب مباشر للانقلابيين بعدم استخدام قوت الناس في المعركة او استخدامه كوسيلة ضغط على اي طرف من الأطراف و طالبهم بالإيرادات عن طريق الأمم المتحدة لكي تتمكن الحكومة من صرف المرتبات في كل اليمن، ولكنهم يرفضون ذلك الى يوماً هذا.

مشيرا الى ان نسبة الإيرادات التي تصل للحكومة 40 % مقارنة بما يتم توريده الى المليشيا الانقلابية ولهذا الحكومة غير قادرة على دفع رواتب الموظفين في كل المحافظات، الأ بتحصيل الإيرادات وإيداعها في البنك المركزي عدن.

وجدد الشريف دعوته للمجتمع الدولي والمواطنين والاعلاميين على حدا سوا للضغط على الانقلابين من اجل ارسال الايرادات للبنك المركزي في عدن حتى تتمكن الحكومة الشرعية من دفع رواتب جميع الموظفين، وان بقاء الايرادات في يد الانقلابيين يعني اطالة امد الحرب وهو ما لا تتمناه الحكومة الشرعية التي تمد دوما يدها للسلام .

إضافة تعليق
الأسم
الموضوع
نص التعليق