آخر تحديث  السبت 16 12 2017 06:04
أخترنا لكم
مقالات
الأكثر زيارة
هنا عدن - خاص
الفريق علي محسن الأحمر في يوم «النكبة» ترك «الجمهوريون» الجمهورية فريسة للحوثي ولم يدافع عنها إلا معسكر «الفرقة»

قال نائب الرئيس، الفريق علي محسن الأحمر إن "الجمهوريين" تركوا الجمهورية والثورة فريسة للحوثي في يوم 21 سبتمبر 2014 ولم يدافع عنها إلا معسكر السبعين "الفرقة الأولى مدرع". وقال الأحمر في تغريدة له على حسابه في تويتر قبيل يومين من الذكرى الثالثة لاجتياح صنعاء من قبل الحوثيين "يعلم الجمهوريون أنهم تركوا الجمهورية والثورة اليمنية فريسةً للحوثي في يوم النكبة 21 سبتمبر ولم يدافع عنها إلا معسكر واحد (معسكر السبعين). وأضاف الأحمر في تصريحاته التي تعد الأولى من نوعها حول اجتياح صنعاء "قدم المدافعون عن الثورة والجمهورية في يوم النكبة 21 سبتمبر 294 شهيداً وأكثر من 3000 جريح في معسكر الفرقة الأولى مدرع ومحيطها". وتأتي تصريحات الأحمر كرد على حشد بعض وسائل الإعلام لتصوير الرئيس السابق علي صالح كمدافع عن الجمهورية وأنه في استعداد لترك تحالفه مع جماعة الحوثي.

إضافة تعليق
الأسم
الموضوع
نص التعليق