آخر تحديث  الاثنين 20 11 2017 13:11
أخترنا لكم
مقالات
الأكثر زيارة
كورة
فالفيردي يحاول تجنب خطأ إنريكي بشأن ميسي

يستعد الأرجنتيني ليونيل ميسي، هداف برشلونة التاريخي، لتحدي صعب مع منتخب بلاده في مباراتي بيرو والإكوادور في تصفيات أمريكا الجنوبية المؤهلة لنهائيات كأس العالم في روسيا 2018 دون الحصول على أي راحة خلال الفترة الماضية.

وذكرت صحيفة "آس" الإسبانية أن ميسي هو اللاعب الوحيد الذي شارك في جميع دقائق اللعب منذ انطلاق الموسم حتى الآن وتجاوز 1000 دقيقة لعب وخرج من دائرة المداورة تماما، رغم أن لديه مباراتين في قمة الأهمية مع منتخب بلاده لحسم التأهل لمونديال روسيا.

وأوضحت الصحيفة أن ميسي بدأ الموسم بأفضل معدل تهديفي له بالتساوي مع موسم 2012/2013 ووصل لمعدل 1.2 هدف في كل مباراة بعدما سجل 12 هدفًا في 10 مباريات في السوبر الإسباني والدوري ودوري أبطال أوروبا.

وتابعت الصحيفة أن اللاعب لم يحصل على راحة أيضا في مباراتي أوروجواي وفنزويلا في تصفيات كأس العالم رغم انتهائهما بالتعادل، ما عقد موقف التانجو في التأهل للمونديال.

وأشارت الصحيفة إلى تصريح إرنستو فالفيردي، المدير الفني لنادي برشلونة، عقب الفوز على إيبار بنتيجة 6-1 في الجولة الخامسة من الدوري الإسباني والذي قال فيه: "من الصعب إجلاس لاعب يتمكن من تسجيل 4 أهداف في مباراة واحدة دون عناء على مقاعد البدلاء".

وأكدت الصحيفة أن فالفيردي يحاول تجنب الخطأ الذي وقع فيه لويس إنريكي، المدير الفني السابق لبرشلونة، بإراحة ميسي في بعض المباريات، فالمدرب الباسكي يفضل السير على خطى بيب جوارديولا وتيتو فيلانوفا وحتى تاتا مارتينيو بإشراك ليو في الوقت الذي يرغب فيه وعدم إراحته إلا عندما يطلب ذلك.

ويمتلك منتخب الأرجنتين 24 نقطة في المركز الخامس ويحتاج للفوز في المباراتين ليضمن التأهل المباشر لكأس العالم دون أن يضطر لخوض مباراتين فاصلتين أمام نيوزيلندا.

إضافة تعليق
الأسم
الموضوع
نص التعليق