آخر تحديث  الاربعاء 19 12 2018 15:39
أخترنا لكم
مقالات

د . زياد غالب المخلافي

البدر المفتقد في مشاورات السويد

الدكتور ياسين سعيد نعمان

الغسيل ؟؟
الأكثر زيارة
هناعدن : خاص
انتخاب لجنة تحضيرية لجمعية الإعلام الرياضي بأمانة العاصمة صنعاء

  انتخبت الجمعية العمومية لجمعية الإعلام الرياضي فرع أمانة العاصمة، اليوم الخميس بالإجماع، لجنة تحضيرية لفرع الجمعية، يرأسها الدكتور صالح حُميد، وتضم يحيى الضلعي نائباً ومحمد القيداني أميناً عاما.
كما انتخبت الجمعية أحمد أبو زينة مسئولا ماليا ويحيى عسكران مسئولاً إعلامياً وعلي الريمي مسئولاً للعلاقات ورندا الزيادي عضواً في الجمعية وذلك خلال الاجتماع التأسيسي لفرع جمعية الإعلام الرياضي بأمانة العاصمة اليوم بحضور كوكبة من الإعلاميين الرياضيين.
وكان رئيس اللجنة التحضيرية الدكتور صالح حُميد رحب بأعضاء الجمعية العمومية لجمعية الإعلام الرياضي فرع أمانة العاصمة الذين يمثلون مختلف المؤسسات الإعلامية الحكومية والأهلية.. مشيراً إلى أن تأسيس جمعية الإعلام الرياضي بالأمانة، خطوة إيجابية باتجاه جمع شمل الإعلاميين الرياضيين وتوحيد رأيهم في كيان إعلامي رياضي واحد.
ولفت إلى أن جمعية الإعلاميين الرياضيين، منظمة مجتمع مدني مستقل ليست بديلاً عن الاتحاد الرياضي أو أي كيان آخر .. وقال "كانت فترة 18 عاما كافية للإعلاميين الرياضيين للتوجه لتأسيس كيان يجمعهم ويدافع عن حقوقهم وقضاياهم المختلفة".
وأكد الدكتور حُميد أن الجمعية بصدد تجهيز النظام الأساسي لها.. لافتاً إلى أن الجمعية ستكون مظلة للإعلاميين الرياضيين من مختلف الجهات والمؤسسات بعيداً عن أي انتماءات سياسية أو حزبية، وتستوعب الجميع دون استثناء.
وأوضح أن فرع الجمعية بأمانة العاصمة سيعمل كل ما بوسعه لخدمة الإعلاميين الرياضيين والدفاع عن حقوقهم، كما أنه بصدد وضع خطة عامة في مختلف الجوانب بما في ذلك جوانب التأهيل والتدريب للإعلاميين الرياضيين.
وأضاف: "إننا في فرع الجمعية وبدعم مباشر من الأخ بشير سنان الرئيس المؤسس للجمعية اليمنية للإعلام الرياضي وعضو الاتحاد الدولي للصحافة الرياضية، سنبذل قصارى جهودنا لخدمة الإعلاميين الرياضيين خاصة وقد جمع الله شملهم من جديد في كيان إعلامي حديث".
وتطرق إلى مجمل القضايا التي تواجه الإعلاميين الرياضيين خلال المرحلة الراهنة في ظل الأوضاع التي تمر بها البلاد، ما يتطلب تضافر جهود الجميع للتغلب عليها خصوصاً مع تفاعل وتعاون الإعلاميين الرياضيين.
ونوه رئيس اللجنة التحضيرية للإعلام الرياضي بأمانة العاصمة بتفاعل كافة الإعلاميين الرياضيين القدامى مع تشكيل كيان إعلامي رياضي تحت مسمى "جمعية الإعلام الرياضي"، وما بذلوه من جهود سابقة ستظل محل تقدير الجميع.
وفي الاجتماع ألقى الزميل سامي العمري ممثل مؤسسي الجمعية كلمة، بارك فيها باسمه واسم مجموعة المؤسسين للجمعية اليمنية للإعلام الرياضي، تزكية أعضاء فرع الجمعية أمانة العاصمة لرئيس وأعضاء اللجنة التحضيرية في الفرع، مؤكداً ثقة المؤسسين في اللجنة وقدرتها على إنجاز المهام الموكلة إليها لما تضمه من كوادر مؤهلة ونشيطة.
وأعلن العمري عن منح فرع الجمعية بأمانة العاصمة مبلغ 500 ألف ريال مقدمة من رئيس الجمعية الزميل بشير سنان، لإقامة أنشطة وفعاليات خلال الفترة القادمة.
وأشاد بحجم المشاركة في الاجتماع من قبل الإعلاميين الرياضيين في أمانة العاصمة، مؤكداً أن ذلك يعكس مدى تعطش هذه الفئة من الإعلاميين لإيجاد كيان يمثلهم ويدافع عن حقوقهم وحرياتهم ويعمل على تطوير العمل الإعلامي الرياضي، ما يبعث الكثير من التفاؤل بإعلام رياضي أكثر مهنية واحترافية في المستقبل.
واستعرض العمري ما تم إنجازه خلال الفترة الماضية من عمل الجمعية، مشيراً إلى أن العمل على تأسيس الجمعية اليمنية للإعلام الرياضي بدأ قبل أربع سنوات، غير أن الظروف العصيبة التي يمر به اليمن، حالت دون التسريع في إنشاء الأطر والمكونات الخاصة بالجمعية.
وأكد أن الجمعية استطاعت خلال الفترة الماضية، إعادة الإعلام الرياضي اليمني إلى محيطه العربي والواجهة الآسيوية والدولية، بعد غياب دام نحو 15 عاماً، بالإضافة إلى إسهامها الأساسي في تكريم عدد من رموز الإعلام الرياضي اليمني على المستويين العربي والآسيوي، وتوزيع دفعة من البطاقات الدولية، وذلك بفضل مجهودات الزميل سنان الذي كان له الدور الأساسي في ذلك.
ولفت إلى وجود تنسيق كامل ومستمر مع الاتحادين الدولي والآسيوي للصحافة الرياضية بشأن تحركات وأنشطة الجمعية اليمنية للإعلام الرياضي وعقد اجتماع لانتخاب هيئة إدارية للجمعية خلال الفترة القليلة القادمة .. مؤكدا وقوف الاتحادين الدولي والآسيوي إلى جانب الجمعية في كل خطواتها.
وتم خلال الاجتماع التأسيسي لجمعية الإعلام الرياضي بأمانة العاصمة، فتح باب النقاش للإعلاميين الرياضيين الذين قدموا ملاحظات ومقترحات بغية لم شمل الإعلاميين الرياضيين وإيجاد كيان إعلامي رياضي مستقل يخدم منتسبي الإعلام الرياضي وقضاياهم وحقوقهم.
وتطرق الإعلاميون أحمد شبارة وحسن الوريث وخالد شعفل وتوفيق المساوى وحسن البعداني إلى مواضيع متصلة بأهداف الجمعية وتأسيسها وكذا ما يتعلق ببطاقات العضوية وجوانب التأهيل والتدريب.
وأكد الجميع دعمهم ومساندتهم للجنة التحضيرية لجمعية الإعلام الرياضي بأمانة العاصمة وخططها وبرامجها خلال الفترة المقبلة.. مشددين على ضرورة التركيز ضمن أنشطة الجمعية على كل ما من شأنه خدمة منتسبي الإعلام الرياضي وحقوقهم خصوصاً مجالات التدريب والتأهيل.
وتم الاتفاق على وضع "قروب" موحد للتواصل مع كافة أعضاء الجمعية العمومية والتهيئة للإنتخابات القادمة للجمعية الأم.
وفي الختام تم التقاط الصور التذكارية للجنة التحضيرية لفرع الجمعية مع أعضاء الجمعية العمومية في أمانة العاصمة.
يذكر أن فرع الجمعية اليمنية للإعلام الرياضي في أمانة العاصمة، هو ثاني فرع يجري انتخابات للجنة تحضيرية، وذلك بعد فرع الجمعية في محافظة الذي انتخب لجنة تحضيرية في 4 أكتوبر الجاري.

 

إضافة تعليق
الأسم
الموضوع
نص التعليق