آخر تحديث  السبت 23 03 2019 17:38
أخترنا لكم
مقالات
الأكثر زيارة
هناعدن: خاص
لجنة حماية التواهي تنتهي من تركيب لوحات إنارة بطاقة شمسية ضمن مشروع تعزيز الحماية في المجتمعات

عــــاد نعمان: استكملت لجنة الحماية المجتمعية في مديرية التواهي، التابعة لمؤسسة "قدرة" للاستثمار البشري، الإشراف على تركيب لوحات إنارة بالطاقة الشمسية في عدد من الأحياء الشعبية في نطاق المديرية، ضمن المرحلة الثانية من مشروع "الدعم النفسي الاجتماعي وتعزيز الحماية في المجتمعات"، المُنفذ في محافظة عدن.

دشنت لجنة الحماية المجتمعية في منتصف فبرابر الماضي، تركيب لوحات إنارة تعمل بالطاقة الشمسية في أحياء شعبية في مناطق متفرقة في مديرية التواهي، منها مجاورة لحديقة الملكة فكتوريا، قسم الشرطة، المجمع الصحي، منطقة بندر جديد وقرية الرعب، وانتهت مؤخرًا من تركيب لوحات إنارة في حي الروضة، باحكيم، وجبل الزعيزع، في منطقة القلوعة، إلى جانب إقامة لوحات مرور إرشادية عاكسة في عدة شوارع.



أشار أعضاء وعضوات لجنة الحماية المجتمعية إلى أن استخدام الطاقة الشمسية، وسيلة مجدية لاستدامة الإنارة في ظل الانقطاعات المستمرة للتيار الكهربائي، كما تخفف من الأحمال على المنظومة الكهربائية، مشيدين بتجاوب وتفاعل المجتمع، بالدعوة إلى الحفاظ على المكتسبات، وتنفيذ مزيد من الأنشطة المماثلة.

أبدى مواطنون ترحيب وارتياح كبيرين تجاه المبادرة، مؤكدين أن إنارة الحواري والأزقة أضفت نوع من الشعور بالأمان، خاصةً لدى النساء والأطفال، وتحد من معدل ارتكاب الجريمة بأشكالها المختلفة وتقلل من أخطار حوادث السير، داعيين إلى مواصلة إنارة عدد من الشوارع والمناطق الحيوية، التي تشهد حركة دائمة.

جاء النشاط السابق ضمن عدد من أنشطة الخدمة المجتمعية المرتبطة بالحماية، التي نفذتها لجنة الحماية المجتمعية في نطاق مديرية التواهي، سبقه نزول ميداني لإجراء مسح تقييمي لاحتياجات المجتمع المحلي في المديرية، في إطار المرحلة الثانية من مشروع "الدعم النفسي الاجتماعي وتعزيز الحماية في المجتمعات".

كانت مؤسسة "قدرة" للاستثمار البشري قد عقدت مطلع سبتمبر العام الماضي، جلسات دعم نفسي لـِ 200 متدرب، تم تقسيمهم إلى ثمان مجموعات عمل، حيث اُعتمد في تنفيذ الجلسات أسلوب التدريب التفاعلي التحفيزي، عقبها تأسيس وانشاء مساحة آمنة في مديرية التواهي؛ لتقديم عدد من الخدمات، أبرزها العون والإرشاد النفسي، استضافة اجتماعات للجنة الحماية المحلية، ولقاءات وأنشطة مجتمعية في مجال الحماية.

تنفذ مؤسسة "قدرة" للاستثمار البشري، المرحلة الثانية من المشروع المذكور آنفًا بتمويل من منظمة أوكسفام OXFAM – مكتب اليمن، واستهدف الأفراد والمجتمعات المتضررة من الصراع الدائر في اليمن منذ عام 2015، وذلك بهدف تعزيز آليات التكيف والمرونة للمجتمعات المحلية؛ بما يسهم في التخفيف من آثار الصدمات النفسية والاجتماعية للأفراد المستهدفين.

يُذكر أن "قدرة" للاستثمار البشري مؤسسة مجتمع مدني محلية، تعمل في النطاق الجغرافي لمحافظة عدن، تأسست عام 2013، وتعمل في مجالات الحماية وسبل العيش والتمكين الاقتصادي، ضمن رؤية المؤسسة الهادفة إلى تمكين المجتمع المحلي.

إضافة تعليق
الأسم
الموضوع
نص التعليق