الرئيسية - أخبار محلية - وثائق عسكرية تكشف إخفاء الانتقالي أسلحته.. وقيادات تحذر من طعنة غادرة للجيش الوطني بشبوة وبدعم إماراتي*

وثائق عسكرية تكشف إخفاء الانتقالي أسلحته.. وقيادات تحذر من طعنة غادرة للجيش الوطني بشبوة وبدعم إماراتي*

الساعة 08:32 مساءً (هنا عدن : متابعات )


المهرة يمنية - متابعات


كشفت وثائق عسكرية مسربة للجنة النزول الميداني لجمع وحصر المعسكرات التابعة للمجلس الانتقالي الجنوبي التي سيطر عليها في مدينة عدن عقب أحداث الإنقلاب الذي قامت به ميليشيات المجلس الانتقالي على الحكومة الشرعية بعدن عن إخفاء المجلس الانتقالي لأسلحته وتسليمه لمعسكرات خالية أو شبه خالية من التسليح العسكري .



وكشف مصدر استخباراتي من خلال الوثائق العسكرية المسربة لتقرير لجان نزول مهام تجميع ونقل الأسلحة المتوسطة والثقيلة بأنواعها المختلفة من جميع القوات العسكرية والأمنية في عدن الثلاثاء الموافق ١٤ يناير الجاري عن قيام قوات المجلس الانتقالي بإخفاء وتهريب أسلحتها من المعسكرات التي تم النزول إليها من قبل تلك اللجان .

وكشفت الوثائق العسكرية المسربة عن خلوا معسكرات كاملة من الأسلحة والقوات البشرية التابعة لقوات المجلس الانتقالي الجنوبي والذي أثبته تقرير تلك اللجان المكلفة بالمزول والمشكلة من فريق التحالف برئاسة العميد سلطان سعد العنيزي وفريق الحكومة الشرعية برئاسة عميدأحمد محمد بشر وفريق الانتقالي برئاسة عقيد مثنى عمر العامري .

ولعل اللافت بشكل فاضح خلوا اللواء الأول حماية رئاسية بالمعاشيق من أي قوات بشرية أو أسلحة واكتفى تقرير اللجان بعربتين بي أم بي إحداها غير جاهزة .

وكذلك معسكر بدر الذي ضم لوائين الأول اللواء ٣٩ مدرع والثاني اللواء الرابع حماية منشآت وخلوهما من القوات البشرية والاسلحة واكتفى التقرير بطقمين فقط .

وكشف المصدر الاستخباراتي عن توجيهات صدرت من قبل قيادات المجلس الانتقالي وعلى رأسهم عيدروس الزبيدي وفقا لتوجيهات إماراتية بإخفاء الأسلحة وتهريبها في إطار الترتيبات التي يجريها الانتقالي للإنقضاض على شبوة وتوجيه طعنة غادرة في خاصرة الجيش الوطني التابع للشرعية 

وأكد المصدر بأن من ضمن الترتيبات التي تم التحضير لها إشعال جبهات مأرب بهدف التمويه على الشرعية قبل الإنقضاض على محافظة شبوة مع بقاء القوة العسكرية لميليشيات الانتقالي القادرة على إحكام السيطرة على عدن .

و نزلت اللجنة الى المعسكرات
أ - معسكر بدر ( اللواء ٣٩ مدرع + اللواء الرابع حماية منشآت
ب - معسكر اللواء أول مشاه (جبل حديد غرب )
ج - معسكر اللواء الثالث حماية رئاسية ( جبل حديد شرق )
د- اللواء الأول حماية رئاسية في المعاشيق

وشملت نتائج الزيارة التالي 

أ - معسكر بدر ( اللواء ٣٩ مدرع + اللواء الرابع حماية منشآت ) 
(١) القوة البشرية عناصر تتبع المجلس الانتقالي باسم مقاومة تحرس المعسكر 
(٢) السلاح 
أ- طقمين لاند كروزر مسلح دشكا ١٢.٧ ملم
ب- طقم نيسان مسلح ١٢.٧ ملم

ب - معسكر اللواء أول مشاه (جبل حديد غرب )
أ دبابة تي ٥٥
ب ٦ أطقم مسلحة توشكا ١٢
ج مدفع ٢٣ مزدوج عدد ١
د قاذف ار بي جي ٧ عدد ٢٠
ه‍ ثلاث عربات مدرعة نوع تويوتا تدريع محلي
و سلاح دشكا عدد ١٠ جديد في المخازن 
ز قواذف ار بي جي ٧ عدد ٨ جديد في المخزن
ح قذائف ار بي جي ٧ عدد ٢٠ صندوق جديد في المخزن
ط  رشاش ١٤.٥ عدد ١ جديد في المخزن
ي قذائف هاونات مختلفت العيار عدد ٥٠ صندوق
ك قذائف دبابات عدد ١٩ قذيفة جديد في المخزن
ل يوجد نفق لم يتم فتحة بحجة أنه يتبع أحد ألوية الصاعقة وسوف تعود اللجنة للمعسكر للتأكد من ذلك .

ج - معسكر اللواء الثالث حماية رئاسية ( جبل حديد شرق ) 

ويوجد في المعسكر التالي 
١ - القوة البشرية 
توجد الكتيبة الثالثة من اللواء الثالث صاعقة ( مستجدين) وصف ضباط قوامها ٣٠٠عنصر 
٢- السلاح 
أ عربة كشكش
ب طقمين مسلح دشكا ١٢.٧ ملم
ج قذائف مدفع ١٥٢ ملم

د اللواء الأول حماية رئاسية في المعاشيق 
ويتواجد في هذا المعسكر التالي 

١- القوة البشرية 
لا توجد حراسة البوابة عناصر تتبع المجلس الانتقالي 

٢- السلاح 
أ ٢ عربات بي أم بي واحدة جاهزة 
ب عربة بي ام بي غير جاهزة 

سيتم نقل تلك الاسلحة والآليات إلى معسكر رأس عيسى.
‏________