الرئيسية - أخبار محلية - بصمات “عيال زايد” واضحة.. هكذا نجا وزير الدفاع اليمني بمعجزة من محاولة اغتيال ومقتل 6 من مرافقيه

بصمات “عيال زايد” واضحة.. هكذا نجا وزير الدفاع اليمني بمعجزة من محاولة اغتيال ومقتل 6 من مرافقيه

الساعة 01:41 صباحاً (هنا عدن : متابعات )

نجا وزير الدفاع اليمني ، من موت محقق عقب استهدافه بلغم أثناء مرور موكبه في مدينة مأرب ما أسفر عن موت 6 من مرافقيه.

وبحسب مصادر عسكرية نقل عنها موقع “الجزيرة نت” فقد وقع الحادث بينما كان “المقدشي” يقوم بمهمة ميدانية لتفقد وقيادة العمليات العسكرية والمعارك في مديرية صرواح.



رائحة الإمارات تفوح

هذا ونقلت وسائل إعلام يمنية عن مصدر عسكري في الجيش الوطني أن وزير الدفاع اليمني “محمد المقدشي” كان يخطط لزيارة قاعدة العند في الايام القادمة بعد الإنتهاء من زيارات جبهات القتال في مأرب والجوف.

وأكد المصدر في حديثه لموقع ”الميدان اليمني”، أن زيارة قاعدة العند كانت من ضمن المهام التي ينوي الوزير تنفيذها للإطلاع على سير الأعمال في القاعدة.

وأشار المصدر أن قيادات محسوبة على طارق صالح تقدموا بالنصح للوزير بتأخير الزيارة الى قاعدة العند كون جبهة مأرب مشتعلة وعلى صفيح ساخن، وبقاءه فيها مهم معنويا للجيش الوطني لمحاولة إبعاده عن المشهد في الجنوب.

وكانت دولة الإمارات قد أدخلت إلى قاعدة العند في اليومين الماضيين مجموعة كبيرة من الأسلحة وعدد من الطائرات الحربية بعد التنسيق مع طارق صالح للإطلاع عليها ليتمكن من الإشراف والمتابعة دون إبلاغ وزير الدفاع في الحكومة اليمنية.

وبحسب المصادر فإن عملية الاغتيال التي تعرض لها وزير اللواء الركن المقدشي هي الثالثة خلال شهر، ما يؤكد حرص الجهة المنفذة على تصفيته من المشهد حتى يتاح لها تنفيذ ما تريد.

ونجحت قوات الحكومة في تحقيق تقدم ملحوظ غرب محافظة مأرب، كما نجحت في استعادة العديد من المواقع بعد معارك عنيفة مع جماعة الحوثي، والتي تمكنت هي الأخرى من الوصول إلى هذه المواقع بعد السيطرة على سلسلة من الجبال والمواقع في جبهة نهم شرقي صنعاء قبل أيام.