الرئيسية - أخبار محلية - قبائل الصبيحة تقطع "خط دولي" بعد رفض مقرب من الزبيدي الافراج عن مختطفين (تفاصيل)

قبائل الصبيحة تقطع "خط دولي" بعد رفض مقرب من الزبيدي الافراج عن مختطفين (تفاصيل)

الساعة 06:25 صباحاً (هنا عدن : متابعات )

طعت قبائل الصبيحة في محافظة لحج، قبل قليل، الخط الدولي عدن - باب المندب - المخا، بعد رفض قائد عسكري مقرب من رئيس المجلس الانتقالي عيدروس الزبيدي الافراج عن قيادات عسكرية بألوية المقاومة الجنوبية تنحدر لقبائل الصبيحة.

وقال الناطق الرسمي لقبائل الصبيحة، أحمد عاطف الصبيحي لـ"المدنية أونلاين"، إن ما أقدمت علية القبائل هي خطوة أولى بعد مماطلة من قائد كتائب العاصفة اوسان العنشلي بعدم الإفراج عن أهاليهم المختطفين من أحد فنادق العاصمة عدن فجر السبت دون أي تهم. 



وأكد الناطق أحمد عاطف الصبيحي، أن اعتقال القيادات العسكرية المنحدرة للصبيحة تم كنوع من استعراض العضلات واستفزاز للقبائل ليس إلا.

ومساء السبت، احتشدت قبائل الصبيحة بمنطقة رأس العارة وتنددت بماحصل من مداهمة واختطاف من قبل الأجهزة الأمنية بالعاصمة عدن في أحد فنادق المدينة لقادة لواء مقاومة الصبيحة العميد الطالبي وأركانه العقيد بجاش محمد علي الاغبري وعدد من حراستهم الشخصية.

وهددت قبيلتي الأوس والخزرج الأغبرة والكعللة ومعهم قبيلة الشبيقة وعدد من القبائل الأخرى في منطقتي خور العميرة ورأس العارة الساحلية الواقعة على الخط الدولي بالتصعيد في حال عدم الافراج وان لم يتدخل التحالف العربي في الضغط على الأجهزة الأمنية بالإفراج عن رجال الصبيحة.

وأعتبرت قبائل الصبيحة الحادثة بإهانة كبيرة لأبناء اكبر قبيلة تقديما للشهداء دفاعا عن حياض الوطن، محذرة من مغبة التساهل من قبل الأجهزة الأمنية وعدم الافراج عنهم في اسرع وقت ممكن وبدون قيدا أو شرط.