الرئيسية - أخبار محلية - بعد الخسائر الكارثية لقطاع الطيران.. كورونا يأتي على ما تبقى من اقتصاد الإمارات ويجبر عيال زايد على هذا القرار

بعد الخسائر الكارثية لقطاع الطيران.. كورونا يأتي على ما تبقى من اقتصاد الإمارات ويجبر عيال زايد على هذا القرار

الساعة 08:54 مساءً (هنا عدن : متابعات )

يستمر الاقتصاد الإماراتي في النزيف جراء الخسائر الفادحة التي لحقت به بسبب انتشار  المستجد بالدولة، فبعد الخسائر الفادحة التي مني بها قطاع الطيران بالدولة اضطرت السلطات الإماراتية لاتخاذ قرار جديد سيزيد الأمور سوء ويعمق جراح الدولة الاقتصادية.

وفي هذا السياق باشرت المحال التجارية في المراكز التجارية بالإمارات إغلاق أبوابها استجابة لقرار وزارة الصحة ووقاية المجتمع والهيئة الوطنية للطوارئ والأزمات بإغلاق كل المراكز التجارية ومراكز التسوق والأسواق المفتوحة التي تشمل بيع الأسماك والخضار واللحوم.



واستثنى القرار بحسب وسائل إعلام إماراتية أسواق الأسماك والخضار واللحوم” التعامل مع شركات التوريد والبيع بالجملة.

كما يتم استثناء منافذ بيع المواد الغذائية “الجمعيات التعاونية والبقالة والسوبرماركت” والصيدليات، وذلك لمدة أسبوعين قابلة للمراجعة والتقييم، على أن يكون التعميم ساريا بدأً من مساء اليوم.

كما تقرر تقيّد المطاعم بعدم استقبال الزبائن والاكتفاء فقط بخدمة تسليم الطلبات والتوصيل المنزلي.

وستؤثر هذه القرارات بشكل كبير على حركة البيع والشراء ما سيؤدي لكساد كبير وارتفاع نسب البطالة والديون، فضلا عن انهيار قطاع السياحة التي تعتمد عليه الإمارات بشكل كبير.

وقبل أيام قال نائب رئيس اتحاد النقل الجوي الدولي، إن شركات الطيران بالشرق الأوسط تواجه أزمة سيولة مطالبا الحكومات بأن تدرس على وجه السرعة تقديم مساعدات لشركات الطيران بالشرق الأوسط وإفريقيا.

وأوضح نائب رئيس اتحاد النقل الجوي الدولي “إياتا”، في تصريح صحفي، أن السعودية قد تخسر 16 مليون راكب و3.1 مليار دولار من الإيرادات الأساسية وما يزيد عن 140 ألف وظيفة بقطاع الطيران مهددة بسبب كورونا.

كما أشار إلى أنه قد يتم فقدان ما يقرب من 20 ألف وظيفة بقطاع الطيران في الكويت بسبب كورونا.

وأضاف أن كورونا كلف البحرين إيرادات أساسية بقيمة 200 مليون دولار، وقد ينجم عنه خسارة 5000 وظيفة.

وقال نائب الرئيس إن الإمارات قد تخسر 13.6 مليون راكب وإيرادات أساسية بقيمة 2.8 مليار دولار، وهناك 163 ألف وظيفة بقطاع الطيران مهددة بسبب كورونا.